دكتور مصوراتي

مدونة علي صلاح الخضير

with one comment

وقف الشاعر محتاراً ماذا يعبر

عندما كثرت عنده المعابر

طريق يعصر

وآخر يقهر

فبأيهما ييعبر

طريق كره ومشقة

وفي عين اللئيم حسرة

فهل يكرم الؤم المبهرة

معبر بالحنان تسامى

وبعين السلام تهامى

وفي قلبه ترامى

لا بعلم من أين يخرج ليناما

وطريق العزلة .. ارتجل

عن صهوة الحصان ارتحل

فلا يريده ولا تريده فالكل اتكل

وشارع المحبة .. اكتسح

بصفاء ونقاء افتتح

وف نهاية معبره افتضح

بسواد النوايا والكدح

فوقف محتاراً .. عند النقطة

فلا حراك .. ولا سلطة

حتى أتته الجلطة

وفي حمى الله اجترى

Written by Ali Al Khudair

أغسطس 20, 2009 في 9:00 م

أرسلت فى خواطر ونثر

رد واحد

Subscribe to comments with RSS.

  1. آعجبني ماقرأت هاهنا ..

    لـحرفك ذوقه الخاص ..

    شكرآ لكـ

    رحلة [ أمـل ]

    أغسطس 26, 2009 at 8:08 م


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: